مجموعة إبداع البصيرة بجامعة السلطان قابوس تقدم “عشاء تحت جنح الظلام”

كتبت: سعاد بنت سرور البلوشية

 

في إطار الفعاليات الثقافية المصاحبة لمهرجان مسقط هذا العام، والذي يأتي تحت شعار “تواصل وفرح”، وبالتعاون مع مجموعة إبداع البصيرة التابعة لكلية الأداب والعلوم الاجتماعية بجامعة السلطان قابوس، نظمت المجموعة وعلى مدار يومين متتالين 4 و 5 فبراير 2019، فعالية حفل عشاء تحت جنح الظلام في نسختها الثالثة، تحت رعاية معالي الدكتور عبدالمنعم بن منصور الحسني وزير الإعلام، وبحضور رئيس الجامعة سعادة الدكتور علي البيماني وعدد من المسؤولين والمهتمين، وذلك في قاعة المسرح التابعة لكلية الآداب والعلوم الاجتماعية بالجامعة.

وتأتي الفعالية التي خصصت في اليوم الأول للذكور واليوم الثاني للإناث، إيماناً من المجموعة في أن التجربة تحكى وأن خلف كل حكاية منظور، حيث هدفت الفعالية بشكل رئيسي إلى إدخال المشاركين في تجربة العيش في الظلام الدامس، وهي التجربة أو الحالة التي يعيشها الكفيف في حياته اليومية، والتأكيد بأن للكفيف طاقات تمكنه من التعايش والتأقلم مع مختلف الظروف، متى ما ساهم الآخر في جعله عنصرا وفرداً فاعلاً ومهماً في المجتمع باستثمار قدراته.

 

وحول هذه الفعالية التي حظيت بإقبال من داخل الجامعة وخارجها، حدثنا معاذ الرقادي المشرف على مجموعة ابداع البصيرة المنظمة للفعالية قائلاً:  الفعالية محاولة لنقل الصورة بشكل واقعي، من خلال تجربة مبسطة وفريدة من نوعها، وهي تناول وجبة العشاء في مكان مظلم تماما، وجميع العاملين في هذا المطعم هم من فئة المكفوفين، الذين يعانون من ضعف أو فقدان كلي لحاسة البصر فاحتواهم جنح الظلام، ليخوضوا تجربة القيام بكافة الأعمال والخدمات اللازمة للعشاء، كتقديم الضيافة واستقبال وقيادة المشاركين وتقديم الطعام، باستخدام الحواس الأخرى عدا البصر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق