عروض الاكروبات الروسية بمتنزه النسيم العام.

كتب: يوسف حمود السالمي

تصوير: محمد البحراني

 

يشهد المسرح المفتوح بمتنزه النسيم العام عروض اكروبات روسية يومية ، قدمها البهلوانيين المشاركين مثل “الجنجلير” وهي لعبة تعتمد على سرعة المؤدي في تدوير الكرات و القوارير المشابهة لقوارير البولينج ، و”البار الروسي” وهو عبارة عن انابيب بلاستيكية طويلة ومرنة معتمدة على وجود ثلاثة شخصيات تمسك شخصيتين منهم بطرفي البار على أكتافهم و تسمح للبهلوان المؤدي بأداء الجمباز عليها بطريقة احترافية دون السقوط ارضا، وفي عرض “تغيير الملابس” أبهر الحضور من خفة العارضين وسرعة تغييرهم للملابس في وقت قصير جدا دون شعورهم بذلك ، وقدمت أحد الفتيات عرض “الهولاهوب” وهو عرض يعتمد على الدقة والتركيز في دوران عدد من الحلقات المضيئة تدور في اجزاء مختلفة من جسدها وفي آن واحد.

 

وقد تحدث خالد بن عبدالله المعمري أحد زوار المهرجان عن عروض الاكروبات الروسية قائلا ” أعجبت كثيراً بعروض الاكروبات الجميلة التي قدمها المشاركون على المسرح العالمي والتي تعكس ثقافتهم وكما يقال ان الفن مرآة المجتمع ” .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق