شيماء ومضة متجددة على مسرح العامرات

كتبت : رقية الجنيبية
تصوير: إبراهيم العريمي
صوت شجي، وإطلالة يومية متجددة على مسرح متنزه العامرات الرئيسي بمهرجان مسقط لهذا العام، فطنة خلابة، وقدرات واعدة يلمحها من للوهلة الأولى زوار المسرح تلك هي شيماء البلوشية مقدمة برامج وفقرات المسرح باللغتين العربية والإنجليزية ..ولنضئ سطورنا التالية للتقرب منها أكثر..
– ماهي طموحاتك منذ الصغر ؟
أحببت المجال الإعلامي منذ نعومة أظفاري وبالأخص مجال التقديم فهو مجال ممتع جدا بالنسبة لي، حيث كنت أقوم بتقليد ومحاكات الكثير من المذيعات في أوقات فراغي بالمنزل وكنت أتابع نفسي في المرآة، ووصلت لدرجة تقنص الأدوار وكنت حينما أمثل دور المذيع أتلقى اتصالات من اخوتي للدردشة في البرنامج والموضوع الذي يتم النقاش حوله.
– هل تخصصتي في دراستك بمجال الإعلام ؟
حين اكمالي دراسة الثاني عشر بدأت مرحلة جديدة وهي الدراسة الجامعية ، وكان مجال الإعلام هو ما يشغل تفكيري وفعلا قمت بالتسجيل به بكلية البيان تخصص علاقات عامة ورغم إنني درست لمدة 4 سنوات إلا إنني لم يحالفني الحظ في إنهاء متطلبات التخصص، لتبدأ بعدها رحلة جديدة من الكفاح حينما وقررت أن أكمل دراستي خارج السلطنة بتخصص اذاعه وتلفزيون ، بعدها أكملت دراستي في المملكة الاردنية الهاشمية في جامعة الشرق الاوسط في كلية الاعلام و الحمدلله تخصصت اذاعه وتلفزيون ويفصلني عن التخرج فصل واحد ولله الحمد.
– ماهي الإنجازات التي أضافتها لكِ جامعة الشرق الأوسط بمملكة الأردنية الهاشمية ؟
جامعة الشرق الاوسط اضافت لي الكثير من الخبرات الاعلامية، انجزنا الكثير من الاعمال كما ان المواد الدراسية لم تكن مجرد مواد نظرية فقط وانما كانت بمثابة دورات تدريبه وعملية للطالب من خلال الاستيديوهات التلفزيونيه والاذاعية الموجوة في الكلية ،كذلك الرحلات التي تقدمها الجامعة من خلال ذهابنا الى مواقع تصوير برامج ومسلسلات يتم تصوريها آنذاك للتلفزيون.
هل يعد تخصص الإذاعة والتلفزيون إضافة في حياتك ؟
نعم ، كنت احب التقديم وبعد دراستي للاذاعه و التلفزيون احببت ايضا الاخراج و الاعداد كل هذا بفضل ربي ومن ثم دكاترتي الافاضل الدكتور فاضل المناصير ودكتور كامل خورشيد ودكتور محمد المناصير والدكتور الاعلامي هاني البدري وجميع الدكاتره لهم الفضل الكبير .
الشكر ايضا لاذاعة فن الاردنية التي تدربت فيها لمدة ٦ اسابيع اضافت لي خبرة جيدة في المجال الاذاعي من ناحية تقديم المذيع وطريقة التعامل مع الاجهزة الاذاعية .
– ماهي البرامج الإذاعية أو التلفزيونية التي قمتي بالمشاركة فيها بتقديمها للجمهور ؟
بدايتي ف التقديم من خلال التقارير في اذاعة الشباب وهي برامج شبابية للاعلامي خلفان العاصمي وبعدها سنحت لي فرص كثيره للتقديم على المسرح، فقدمت للاطفال و للكبار ومنها الرسمية و في اماكن مختلفة في السلطنة وايضا في الاردن وبداية ظهوري في التقديم كان تطوعيا،
ولم اهتم بالجانب المادي ، والآن مقدمة في مهرجان مسقط ٢٠١٨ بالمسرح الرئيسي لمتنزه العامرات وهي فرصه من اجمل الفرص التي اضافت لي الكثير وتساهم في غرس الثقة بموهبتي اكثر ومواجهه الجمهور مباشرة و كل يوم تزداد  أعداد الجماهير ، واعتبر المشاركة نجاح كبير وقدمت لي العديد  من الفرص للتقديم سأعلن  عنها لاحقا .
– كلمة لمحبينك ومعجبينك الجمهور كنونكِ قدوة للمذيعات الأجيال القادمة ؟
بدايةً كل الشكر لبلدية مسقط وشركة OMANDESIGNWISE ،لاحتضانهم بموهبتي في المهرجان قبل المؤسسات الاعلامية العمانيه والقادم اجمل.
والشكر ايضا لاهلي وصديقاتي والاعلاميين الاعلامي احمد جميل و المذيع خلفان العاصمي والمذيع خالد الجديدي على مساعدتهم لي في كل ما يخص الاعلام كانوا ولازالوا بجانبي يقدموا لي التشجيع لمواصلتي في مشواري الاعلامي .
وأحب أن أقدم كلمتي لكل طموح سواء بالمجال الاعلامي او اي مجال مختلف ، لا تستسلم ولا تدع الاخرين يحبطوك وثق بموهبتك  ، لاتقلد أحدا وكن الافضل ، لا تنتظر أن تأتي إليك الفرص ، بل انت اصنعها لنفسك ، ابدأ من الآن لا تنتظر الغد وكافح واجتهد لأجل احلامك  ، ربي بيحققق لك طموحك بأصرارك وصبرك وعزيمتك وضع في بالك ان القادم دائما اجمل .

اترك رد

إغلاق