-العامرات تبرز جماليات فن الرزحة و العازي بمتنزه العامرات .

وسط حضور كبير من زوار المهرجان و من محبي الفنون العمانية العريقة ، أجادت ولاية العامرات في إبراز جماليات فن الرزحة و العازي و جسدت صورا متعددة في تناغم الأداء الحركي و الإيقاعي و مع عذوبة الكلمات ، جاء ذلك خلال مشاركة الولاية في منافسات مسابقة ” فن الرزحة و العازي ” لولايات محافظة مسقط بمتنزه العامرات ضمن فعاليات مهرجان مسقط ٢٠١٨م . وعند بدء مراسم  المسابقة دخلت فرقة الفنون الشعبية بالعامرات و المكونة من أربعين فرد و دخلت ساحة  الاستعراض في المكان المخصص للفرق المشاركة ، بعدها أدى سعيد بن مبارك الرحبي فن العازي و ذلك الفن الذي لاقى استحسانا و حضورا لافتا و بكلمات تعزز روح المواطنة وتتغني الموروث الشعبي التليد ، بعدها توالت فقرات المسابقة اللال الطويل    بأداء ثنائي في كل صف و بكلمات شعرية تحمل مفردات جمالية واصفة تاريخ السلطنة والرخاء والسلام الذي يعم السلطنة بقيادة حكيمة من قائد البلاد  و قد  أظهر أفراد ولاية العامرات خلال مشاركتهم أمس  حماسا في الجانب الحركي و الأداء الجماعي المنسجم مع الكلمات و إيقاع الطبل وأبدي المشاركون روحا عالية في تجسيد تفاصيل فن الرزحة  و قد أشادت اللجنة بروح التفاعل مع المسابقة التي شهدت أمس حضورا عكس التوقعات مما أعطى المسابقة بعدا جماليا من المتعة و الإثارة .وتختتم ولاية قريات مساء اليوم غمار المنافسة فيما  تقيم بلدية مسقط حفلا ختاميا يتم فيه الاعلان عن الولايات الفائزة بالمراكز الأولى والإعلان عن الفائزين بالمراكز الأولى في المسابقات الفردية  والجدير  بالذكر أن المسابقة انطلقت مطلع هذا الأسبوع بمشاركة خمس ولايات عدا ولاية السيب التي اعتذرت وقدمت الولايات المشاركة عروضا جميلة تتناسب مع مضمون المسابقة وتجسيد عناصر المسابقة بكل تفاصيلها الي واقع علي مسرح المنافسة وتحضي نوعية هذه المسابقات الشعبية بحضور كبير ومتابعين من مختلف الفئات كذلك بحضور السياح من دول مختلفة ويعكس هذا الاهتمام بهدف الحفاظ علي الموروث العماني وعلي الفنون العمانية المغناة بمختلف البيئات العمانية بمناطق ومحافظات السلطنة.

اترك رد

إغلاق