وجوه اعلامية تنقل صورة رائعة عن فعاليات المهرجان

كتب-  نبيلة الدشيشة خالد الراشدي

تصوير – احمد البلوشي وهيثم المجرفي

 

وجه يكفل للمشاهد اريحية المتابعة وأداء مستمر بالنجاحات الإعلامية ، هكذا هو مهرجان مسقط يجمع كل أدواته اللامعة ليضئ شمعة بكل جديد والمذيع أحمد بن محمد المعمري أضاء بتقديمه برنامج (هلا مسقط )  أجواء جديدة بمنتزه النسيم العام ،  حيث يجد أحمد المعمري في الإعلام الترفيهي بالمهرجان تجربة مختلفة وحس تفاعلي أكبر خاصة أنه يعيش الحدث وينقله مباشرة كما هو.

بجوانب أخرى كان لنا حديث مع هذه الشخصية الإعلامية المتخصصة بالإعلام التربوي حيث يؤمن بضرورة إختيار تخصص معين في بحور الإعلام لما في ذلك من عمق عند تقديم الرسالة للجمهور المتلقي ، حاليا يرأس قسم العلاقات العامة والإعلام التربوي بالمديرية العامة للتربية والتعليم بمحافظة شمال الشرقية ، وتجاربه الإعلامية المختلفة بين الإذاعة والتلفاز والإعلام المتخصص وأيضا حول نصيحته للجيل الجديد قال أحمد المعمري:

بالرغم من تخصصي اللغة العربية بالكلية الإ أنني كنت أميل للنشاطات الإعلامية فيها حيث كنت أعد تقارير إخبارية وأقدم برامج حفلات التخرج ، لذلك بعد التخرج سعيت أن أبتعد عن مهنة التدريس وبالفعل أصبحت أخصائي إعلام تربوي ومن هنا أتى مفهومي للإعلام المتخصص الذي أردت أن أصقله بمراحل أخرى من العلم فأنهيت الماجستير وحاليا بالسنة الثانية من الدكتوارة بالإعلام التربوي.

ما بين الإذاعة والتلفاز( عُمان ) يحكي المعمري:

من 2006 إلى اليوم وشعور المتعة يصاحبني بتنقلي بين الإذاعة والتلفاز خاصة عندما قدمت تقارير عن بعض القرى البعيدة المهجورة إعلاميا وبفعل ألقينا الضوء حولهم وشكل تقرير الجبل الأبيض تحدي في نقله بسبب صعوبة الطريق الغير معبد، ناقلين بذلك أخبارهم في تقرير مفصل.

وعن مشاركاته المهرجانية أضاف :  

شاركت بمهرجان خريف صلالة 2016 و2017  قدمت من خلالهما تقارير سياحية لمواقع جديدة على المشاهد وذلك ببرنامج ( من صلالة ) ، وحاليا في منتزه النسيم العام عبربرنامج (هلا مسقط )الذي يخاطب مختلف شرائح المجتمع ، مثل هذه البرامج الحية تثري جانب الخبرة لدي عندما أكون صلة وصل بين تقارير المراسلين وأتلقى التعليمات من المخرج على الهواء مباشرة ، كما أنني أنقل فعاليات المنتزه للإذاعة ببرنامج (هلا وحياكم ) ، ومستقبلا أتمنى أن أحظى بفرصة التقديم ببرنامج (هناعُمان ).

ورجوعا للإعلام المتخصص أضاف:

نحن بالسلطنة نفتقد البرامج التربوية المتواصلة لذلك اقترحت في رسالة الماجستير تأسيس قناة تربوية متخصصة ، فعلى مستوى التلفاز لدينا فقط برنامج ( درس على الهواء )بموسم معين، في حين ستقرب القناة وجهات النظر بين شرائح المجتمع والمسؤولين فيما يخص التعليم والتربية.

وينصح المعمري الشباب المقبل على المجال قائلا:

الاعلاميون هم واجهة مهمة للسلطنة وقد ترجم ذلك المرسوم السلطاني2018/3 والخاص بأنشاء مركز تدريب الإعلاميين لذلك لابد بشكل عام من الإلمام والثقافة والتحضير المسبق لما سيتناوله الإعلامي حتى يكون طرحه أكثر عمقا وفائدة.  

ويصف المعمري أحلامه أنها بلا سقف بمختلف المجالات العلمية والمهنية.  

 

يزخر مهرجان مسقط بالعديد من الفعاليات التي تجذب الزائر ، ورصداً الأحداث واعداد التقارير لتعريف و تشويق الجمهور لزيارة المهرجان احد اكبر الاحداث على ارض هذا البلد الطيب. ليكون معنا رزان بنت يونس البلوشية احد الوجوه الشابة التي تبرز في مهرجان مسقط لتنقل لنا تقارير المهرجان بأدق تفاصيله في برنامج هلا مسقط ،لتثري المشاهد بأريحية المتابعة و التركيز على ما يهمه.

حيث تقول رزان البلوشية يستهويني الاعلام من الصغر ليبتدئ مشواري في المجال الاعلامي قبل 14 عاما ليكون خطوتي الاولى بتحقيق طموحي في برنامج الزهور للأطفال في عام 2005 ،حيث أكملت دراستي الجامعية بكلية البيان لأحصل على شهادة البكالوريوس في الاذاعة و التلفزيون. و تطمح رزان البلوشية بأن تكون سفيرة الاعلام العماني بعد أن بدأت الآن بمشوارها في مهرجان مسقط  كمراسلة لتقارير برنامج هلا مسقط الذي ينقل الصورة الكاملة عن فعاليات وعروض مهرجان مسقط. وتشيد رزان بمهرجان مسقط بالفرص التي يوفرها باحتضان المواهب و أتاحت الفرص لدى الشباب الموهوب. وتوجه البلوشية رسالة الى الشباب الطموح في مجال الاعلام بأن يستمر بالمحاولة في تنمية مهارته الاعلامية و لو من منبر صغير ليحصل بعد ذلك على الفرص الاكبر. وتقول رزان: لن اتوقف عن السير في هدفي لذا اطمح بأن يكون لي قناتي الخاصة في يوم من الايام لتنقل الشباب الموهوب للعالم اجمع.

اترك رد

إغلاق