ثقافة وحضارة وضيافة بمشاركة النادي الاجتماعي للجالية السودانية بمهرجان مسقط

المهرجان ـ محمد الدرمكي / تصويرـ منتصر الجرداني

افتتح النادي الاجتماعي للجالية السودانية مشاركته في مهرجان مسقط 2018م بميدان القرية العالمية من خلال عرض أهم مكنون الثقافة والحضارة السودانية، وفور وصول الزائر لركن النادي الاجتماعي للجالية السودانية تتقدم الضيافة السودانية التي تقدم لجميع زوار الركن، وهو دليل على حرص الجالية السودانية على تقديم مبادئ الأصالة والضيافة العربية للزوار.

ويتضمن الركن على العديد من الآثار والمقتنيات والمشغولات اليدوية والسعفيات الأعشاب المتنوعة الفوائد، حيث تقدم مشروبات الأعشاب الطبيعية المفيدة كالكركدية والصبار ” التمر الهندي ” والتبلدي وهي من أعشاب ذات قيمة غذائية وطبية عالية.

ويتحدث عبدالباقي الحسن موسى رئيس النادي الاجتماعي السوداني بالسلطنة: نلبي الدعوات التي تقدم لنا من قبل الأشقاء في سلطنة عمان في مختلف المحافل والمحافظات، ونحرص على المشاركة في مهرجان مسقط بشكل دائم، وهنالك تقارب ثقافي بين السلطنة والسودان، خاصة في الفلكلور .

وأضاف نقوم بتقديم الضيافة المجانية لكافة زوار ركن النادي الاجتماعي السوداني بمختلف المشروبات والحلويات المحلية السودنية، ونقوم بعرض المنتجات للتعرف عليها ، فهنالك الأعشاب الطبية والتي يتقدمها الصمغ السوداني وهو أكثر المواد الطبيعية التي تصدرها السودان وهي موطنها الأصلي فالصمغ يستخدم لصناعة الحلويات وهي مادة مطلوبة للتركيبات الطبية العلاجية، إضافة إلى ذلك هنالك العددي من الأعشاب كالكركدية والدوم والنبق واللالوب والتمر والفول السوداني والتبلدي والتمر الهندي والتي لها فوائد كثيرة أبرزها التعامل مع أمراض السكر وضغط الدم .

كما تتوفر هنالك معروضات من المشغولات اليدوية والتي تعمل من شجرة القرع ” اليخطين ” والذي يعمل منه العديد من الآواني والأدوات كأدات فرز الزبدة من اللبن، ويوجد معرض مصور لأهم المواقع السودانية .

كما تتواجد المجسمات الخشبيبة والتي تصنع من خشب شجرة الآفوني السوداء والمشهورة بصلابتها وتصنع منها العديد من المجسمات للحيوانات والعصي السوداء وهي أخشاب طبيعية سوداء، واختتم حديثه قائلا: نشكر الأخوة القائمين على مهرجان مسقط على تقديم الدعوة للمشاركة وتقديم التسهيلات.

 

اترك رد

إغلاق