فرقتا ترانيم والبيان الانشاديتين على مسرح المهرجان بالنسيم

أحيت فرقة ترانيم وفرقة البيان الإنشادية أولى الحفلات على المسرح الرئيسي بميدان المهرجان بمتنزه النسيم العام ، حيث صدحت حناجر المنشدين بأعذب الكلمات العذبة النقية ، من خلال تقديم العديد من المقطوعات .

و جاءت الوصلة الأولى مع فرقة ترانيم من ولاية الرستاق والتي أبرزت خلال مشاركتها الأولى في مهرجان مسقط النسق التراثي من حيث الكلمات واللحن ، لتقدم الفرقة العديد من المقطوعات الانشادية المستوحاة من الفلكلور العماني والممزوج بقصائد المدح وعن ذلك قال حمد بن سيف البكري : نشأت فرقة ترانيم على التعريف بالنشيد ودوره في إيصال رسالة ، وتدريب الشباب على تطوير مهاراتهم في مجال الانشاد ، من خلال التميز في الجانب التراثي وتأتي مشاركتهم بالحفل الانشادي بمتنزه النسيم كفرصه لإثبات وجود وتطوير المهارات وتعريف الزوار بالنشيد .

وإما الوصلة الثانية فجاءت مع فرقة البيان الانشادية صاحبة المسيرة الحافلة بالعديد من المحطات ، حيث أعتبر اسماعيل بن سيف البدوي مدير الفرقة المشاركة في مهرجان مسقط احدى أبرز المحطات التي تتواجد فيها الفرقة و قال : تعد هذه المشاركة حافر للفرقة لتقديم المزيد خلال حالفترات  القادمة وتحقيق الأهداف وصقل مواهب الجيل القادم ، حيث بدأ  الأنشاد بأخذ حيز واسع خلال الفترة الحالية من خلال تواجد متابعي ومحبي لهذه الرسالة التي تقدمها الفرقة .  

اترك رد

إغلاق