بداء فعاليات ملتقى الممثل الواحد (المونودراما) بالنادي الثقافي

بدأت  مساء أمس بالنادي الثقافي بالقرم فعاليات  ملتقى الممثل الواحد (المونودراما)   والذي يقام ضمن برامج وأنشطة مهرجان مسقط 2018 الثقافية ويستمر يومين بحضور كوكبة من الفنانين والأدباء العمانيين والخليجيين

في بداية افتتاح الملتقى القى الدكتور سعيد بن محمد السيابي نائب رئيس مجلس إدارة النادي الثقافي كلمته اكد خلالها على أهمية مثل هذه الملتقيات التي تجمع نخبة من رواد المسرح العماني  ويعتبر فرصة لبلورة أهداف الملتقى الى واقع ملموس وقال ان فكرة تنفيذ مثل هذه البرامج الثقافية خلال مهرجان مسقط تعتبر فكرة رائدة وتستحق منا جميعا الإشادة والتقدير بها مثمنين جهود بلدية مسقط لدعمها لمثل هذه الملتقيات  

بعد ذلك شاهد الحضورعرضا مرئيا  الممثل الواحد المونودراما،

ثم قام الفنان القدير صالح شويرد  وبمعية الدكتور سعيد السيابي بتكريم عدد من الفنانين لإسهاماتهم وتاريخهم المسرحي وتقديرا للجهد المبذول منهم  في الحركة المسرحية العمانية حيث تم تكريم  الفنان أحمد بن سعيد الأزكي والفنان علي عوض والكاتب محمد بن سيف الرحبي  والفنانةرحيمة بنت مبارك الجابري والدكتور عماد بن محسن الشنفري ومن دولة قطر الفنان صالح المناعي لمشاركته في تقديم عرض مسرحية ” الكندري “كما تم تكريم الفرق المسرحية العمانية التي لها اسهامات في إقامة مهرجانات مسرحية متمثلة في فرقة مزون والتي تنفذت مهرجان مسرح الطفل العماني وفرقة صلالة الأهلية مهرجان البانتومايم – المسرح الإيمائي وفرقة الدن مهرجان مسرح الكبار والطفل والشارع وفرقة ظفار مهرجان ظفار المسرحي وفرقة الرستاق مهرجان الرستاق للمسرح الكوميدي.

كما تم تكريم عدد من المؤسسات الفاعلة في الحركة المسرحية في السلطنة وذلك لإسهاماتها على مدار أعوام عدة في خدمة الثقافة والمسرح العماني. حيث تم تكريم  بلدية ظفار (مهرجان صلالة السياحي – الفعاليات المسرحية) ووزارة الشؤون الرياضية (إبداعات شبابية – مجال المسرح) اضافة الى الجمعية العمانية للمسرح (المهرجان الشعبي).

 

ثم شاهد الحضور عرض مسرحية  (الكندري) من دولة قطر الشقيقة تأليف وإخراج الفنان صالح احمد المناعي تمثيل الفنان محمد الملا من فرقة الإبداع للإنتاج الفني وشارك في المؤثرات الفنانه فاطمه يوسف وندى احمد  والمخرج المساعد عبدالواجد احمد  حيث ابدع الفنان محمد الملا في تقديم فصول المسرحية وتجسيد الشخصيات الافتراضية  في المسرحية التي  تحكي في مجملتها أهمية الوحدة العربية وان يكون الانسان العربي عونا لأخيه العربي بدلا من الفرقة والشتات بين الدول العربية حيث تفاعل الحضور معه   .

بعد ذلك شاهد الحضور  مسرحية (لا) تقدمها فرقة الفن الحديث بطولة  الفنانة حنان المسقطي و تأليف الكاتب محمد بن سيف الرحبي وإخراج خالد العامري ، وتتناولت المسرحية عدد من قضايا المرأة العاشقة والمرأة المغلوب على أمرها والتي تتمرد من قيود المجتمع الذي قيدها بها لتنطق أخيرا بكلمة “لا ” رافضة كل اشكال الظلم والمعاناة والقهر الذي يقع على المرأة .

وتتواصل فعاليات الملتقى  مساء اليوم حيث سيتم عرض مسرحية  (هذه المدينة لا تحب الخضار ) لفرقة مسرح الدن للثقافة والفن للمخرج طالب البلوشي وتاليف الكاتب محمد الرحبي بطولة الفنان محمد السلماني فيما تقدم فرقة صلالة الاهلية للفنون المسرحية مسرحية اغنية التم بطولة عيسى عجزون وإخراج بدر المردوف وتاليف أنطون تشيخوف وسينغرافيا طارق كوفان واعداد محمد المردوف وفي ختام العروض سيتم تكريم الفرق المشاركة في الملتقى

 

 الجدير ذكره أن المونودراما فن من الفنون الدرامية وهو من اشكال المسرح التجريبي التي تطورت واتسعت رقعتها خلال القرن العشرينوالقائمة على ممثل واحد يسرد الحدث عن طريق الحوار ويتم تعريف المونودراما على أنها ” خطبة أو مشهد مطول يتحدث خلاله شخص واحد، وهو نص مسرحي أو سينمائي لممثل واحد. وهو المسئول عن إيصال رسالة المسرحية ودلالاتها جنباً إلى جنب مع عناصر المسرحية الأخرى.

اترك رد

إغلاق