عروض الإيكروبات تزين مسرح القرية العالمية بمنتزه العامرات

المهرجان ـ محمد الدرمكي ـ تصوير منتصر الجرداني

تقام بشكل يومي على مدار أيام المهرجان الفرقة الروسية التي تأتي عن طريق الغزال لتنظيم الحفلات برئاسة رضا غزال عروضها اليومية بمسرح القرية العالمية بمنتزه العامرات العام ضمن فعاليات مهرجان مسقط 2018م على مدار خمسة ساعات يومية ابتداء من الخامسة مساء وتتواصل حتى الحادية عشرة ، يتخللها أوقات توقف متفرقة عند صلاتي المغرب والعشاء.

وتقدم الفرقة عدد من العروض الإكروباتية المتنوعة أبرزها ( عروض الخفة السحرية ـ عروض تغيير الملابس بالخفة ـ عروض الدرجات الهوائية المبهرة ـ عروض السلالم البهلوانية ـ التوازن على الكرة ـ التوازن على الأنتي بوت ـ التوازن الحركي المزدوج ـ عرض الصحون الصينية ـ المشي على العصي )

وتلقى عروض الإيكروبات إقبالا كبيرا من قبل زوار المهرجان بمنتزه العامرات , وتكتظ ساحة الزوار منذ الخامسة عصرا عند بدء العروض الإكروباتية على مسرح القرية العالمية . وتهدف عروض الإيكروبات إلى خلق المتعة وإدخال الفرحة والسعادة في نفوس زوار المهرجان والتعرف على ثقافات الدول من خلال العروض المقدمة التي تستهدف الكبار والصغار . تقدم عروض الإيكروبات كل منها بفقرة مغايرة عن الأخرى من خلال الحركات والهدف والطريقة والأدوات المستخدمة ، يتفاعل معها الحضور  من خلال الحركات المبهرة وطرق الخفة.

عروض التوازن الجسدي

تقدم الفرقة عروض الإيكروبات بشكل يومي على مسرح القرية العالمية ، حيث يقوم شخصان بتقديم عروض التوازن الجسدي عن طريق فردان يعتمدان على التوازن والحركة , وتأدية عروض بهلوانية حركية في الهواء وبسرعة فائقة , ويتطلب العرض تركيز وتوازن جسدي وحسي وانسجام بين العارضين.

عروض الاتزان الروسي

وتقوم الفرقة بتقديم عروض الاتزان ، وهي عبارة عن فقرة يؤديها ثلاثة أفراد ، إثنان منهم يحملان خشبة ويقوم الثالث بالصعود والقفز فوقها ، ثم يقومان بارجحتها بطريقة فنية مما تؤدي إلى قفز الثالث في الهواء ويؤدي بعض الحركات كالدوران في الهواء وتأدية العديد من الحركات وبأشكال متعددة ، ويجتذب العرض الزوار المولعين بعروض الإيكروبات والاستمتاع بالحركات والخفة والتوازن .

عروض التوازن بالكرة

يعتمد التوازن بالكرة على مدى التحكم بالكرات التي يزيد عددها ويتم تدويرها على الجسد بطريقة متناغمة بين الرأس واليدين والرجلين وبانسجام كافة الجسد، ويتطلب العرض تركيز عال في التحكم بالكرات ، ويتطلب العرض خفة كبيرة ومهارة عالية نظرا لصعوبة الاتزان على الكرة.

اترك رد

إغلاق